Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

Classic Header

{fbt_classic_header}

Header Ads

أحدث المقالات

latest

برميجياني فلورييه Parmigiani Fleurier مسيرة حافلة بالخبرة على مدار 25 عاما

 في عام 1996، أسفرت أنشطة ميشيل برميجياني في صناعة الساعات عن ظهور علامة تجارية جديدة وعقيدة جديدة وجماليات جديدة. وُلدت علامة برميجياني فلو...

 في عام 1996، أسفرت أنشطة ميشيل برميجياني في صناعة الساعات عن ظهور علامة تجارية جديدة وعقيدة جديدة وجماليات جديدة. وُلدت علامة برميجياني فلورييه نتيجة شغفه بصناعة الساعات، الثقافة الكلاسيكية، مراقبة الطبيعة وخبرته في ترميم أكثر الساعات والآلات تطوراً في العالم. بعد 25 عامًا، تبدأ برميجياني فلورييه صفحة جديدة. تجدد تشكيلة الساعات العصرية الجديدة Tonda PF إخلاصها الدائم لإمتاع العالم بالإحساس والجمال من خلال الساعات.

برميجياني فلورييه Parmigiani Fleurier مسيرة حافلة بالخبرة على مدار 25 عاما

العام 1996، وصناعة الساعات الميكانيكية أصبحت في طي النسيان. لم يتبقّ سوى عدد قليل من العلامات التجارية في أماكن قليلة وقلة من رواد الأعمال الذين يحافظون على فن صناعة الساعات المعقدة. يعمل ميشيل برميجياني، المقيم في فلورييه في جبال الجورا السويسرية، في هذا الفن بالفعل منذ عشرين عامًا. 

استنادًا إلى نهج معاصر وموجز في صناعة الساعات الراقية، تحقق برميجياني فلورييه التوازن الصحيح بين الجاذبية والاتزان، التفاصيل الوفيرة والتصميم الانسيابي. تم تصميم تشكيلات Toric و KalpaوTonda، المتجذرة في ثروة من الخبرة والدراية، للخبراء الذين يدركون أن الإظهار لا يهم. في 29 مايو 1996، في قصر بوريفاج في لوزان، بدأت الأعمال التأسيسية لصناعة الساعات للعلامة التجارية برميجياني فلورييه - Parmigiani Fleurier. تم تقديم ما مجموعه 52 ساعة، تتراوح من البسيطة إلى شديدة التعقيد بما في ذلك الساعة الرائدة Toric Perpetual Calendar Retrograde. تم تعيين المعيار مرتفعًا، وعلى مدى 25 عامًا، ابتكرت برميجياني فلورييه العديد من تشكيلات الساعات، بدءًا من الموديلات الرياضية الأنيقة إلى الكلاسيكية، ومن الموديلات النحيفة إلى شديدة التعقيد مع الحفاظ على وفائها لروحها الأصلية: دقة غير محسوسة، وتفانٍ كامل في التفرد، استمرارية معاصرة.

على مدار 25 عاماً، أنشأت برميجياني فلورييه أكثر من ثلاثين حركة داخلية. بعضها متطور للغاية ورائد، مثل حركة الـ 5 هرتز، كسور الثواني المدمجة، حركة كاليبر PF361المهيكلة من الذهب الخالص التي تعمل بها ساعة  Tonda Chronor Anniversaire. بعضها نحيف ومبسط، مثل حركة PF700 وسمكها 2.6 ملم. بعضها غير تقليدي وسابق لعصرها، مثل أول عيار تم تطويره تحت اسم العلامة التجارية  برميجياني فلورييه -Parmigiani Fleurier ، وهي حركة PF110 ذات الأسطوانة المزدوجة والتي تحتفظ بالطاقة لمدة ثمانية أيام بشكلها ذي الاثنا عشر ضلعًا. ومع مرور الوقت، أصبحت الكفاءة في استخدام التقويمات هي أهم سمة مميزة لورش برميجياني فلورييه.

تم إطالة أمد هذا الارتباط بمقدسات الجماليات الكلاسيكية من خلال فخامة اليوم المبسطة، ونهج المتعة المنفصل المحكم الذي أدى إلى بزوغ Tonda PF. وتعد التشكيلة من بنات أفكار الرئيس التنفيذي الجديد لشركة برميجياني فلورييه، جيدو تيريني.

يقول تيريني: "في السنوات الـ 25 الماضية، تمكنت برميجياني فلورييه من ابتكار فن ميكانيكي على أعلى مستوى، بفضل إتقان ميشيل برميجياني الفريد. نعتزم نقل هذا التراث القوي إلى محبي الساعات الأصوليين المعاصرين. جمع محكم لقلة مختارة، يسعون وراء متعة إرضاء الذات، من البارعين في صناعة الساعات، ممن يقدرون حرفة الأناقة في ساعاتهم، ويتمتعون بإحساس قوي بالأناقة والتطور". حيث يجلب ميشيل برميجياني التراث، المهارة والمعرفة، فإن جويدو تيريني يجلب جاذبية الأناقة والشعور بالفخامة المعاصرة بما يتماشى مع العصر التي نعيش فيه. ويعد استخدام 25 عامًا من التاريخ الثري هو الأساس الذي تعتمد عليه برميجياني فلورييه في الـ 25 عامًا القادمة.